اخبار اليمن الان |

من أين يحصل الحوثيون على صواريخهم الباليستية؟ ومن يشرف عليها؟ ومن يطلقها؟(تقرير خاص)

     
الشاهد نيوز       2019/06/12 20:21 PM       عدد المشاهدات : 24 مشاهده

أطلقت ميليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم، صاروخاً باليستياً من طراز "كروز" KH55 روسي الصنع، صوب مطار أبها الاقليمي في المملكة العربية السعودية ليرتفع عدد الصواريخ التي أطلقت صوب الممكلة إلى 227 صاروخاً منذ انطلاق عملية "عاصفة الحزم"، ثم "إعادة الأمل" في مارس 2015، بحسب ما اعلنه المتحدث باسم التحالف تركي المالكي.

 

وتعول ميليشيا الحوثي الانقلابية على "الصواريخ الباليستية" وكما صرح به زعيمها، عبدالملك الحوثي، في أكثر من مناسبة كـ"خيار استراتيجي" في معادلة الصراع بعد فشل رهانها في تحقيق مكاسب على الأرض في إطار معركة "النفس الطويل" وخسائرها البشرية المتزايدة يومياً.

 

وأكد مراقبون أن ميليشيا الحوثي راهنت كثيراً في "خيارها الاستراتيجي" المتمثل في تطوير قدراتها الصاروخية، على خبراء وحزب الله اللبناني، في هذا الجانب.

 

وأشار المراقبون إلى أن ما أعلنه قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري في نوفمبر 2017 خلال مؤتمر صحفي، بدعم الميليشيا "استشارياً ومعنوياً" يعد اعترافا هاما هو الأول من نوعه من أعلى قيادات مؤسسة الحرس الثوري، بتقديم دعم مباشر للحوثيين، كما أن التحريض المباشر من قبل حسين شريعتمداري، مدير تحرير صحيفة "كيهان"، والتي يشرف عليها المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي، يعد دليل آخر يؤكد "الاسهام الفاعل" لإيران في تطوير القدرات الصاروخية للميليشيا.

 

وكان جعفري قال في مؤتمره الصحفي "إن مساعدة إيران لليمن بحمل طابعا استشاريا ومعنويا بشكل أساسي، وأنها ستستمر في المستقبل"، معتبراً أن "مساعدات إيران لهم في حدود الدعم الاستشاري والمعنوي الذي يحتاج له اليمن غالباً، وإيران لن تألوا جهداً في تقديم هذا العون".

 

ونشرت صحيفة "كيهان" في ديسمبر الماضي ميليشيا الحوثي على استهداف "دبي"، حتى لا تكون مكانا آمنا للمستثمرين الغربيين قائلة إن "تهديدات متحدث جماعة أنصار الله الذراع العسكري المسلح للحوثيين في اليمن تظهر بوضوح أن الأوضاع قد تغيرت ومن الآن فصاعدا، لن تكون المملكة وحدها أمام مرمى صواريخ اليمن بل دبى وحتى أبو ظبى، وحتى إن لم يتم استهداف هذه البلدان، فلن تكون كسابق عهدها مناطق آمنة للمستثمرين الغربيين".

 

وهنا يثار تساؤل من يطلق صواريخ الميليشيا الباليستية ويحدد وجهة الأهداف؟

 

يقول قيادي عسكري على صلة بالحوثيين لـ"المشهد اليمني" - يحتفظ بأسمائهم تجنباً لتعرضهم للملاحقة - "قبل أن يخسر الحوثيون مديرية الخوخة الساحلية في محافظة الحديدة (غرب)، وصلت عربة إطلاق مجهزة بصاروخ باليستي إلى أحد المواقع التي كنا نشرف عليها".

 

ويضيف المصدر "بعد وقت قصير لا يتجاوز نصف ساعة وصل باص صغير معكس بالكامل، ونزل منه خبراء من حديثهم وملامحهم أنهم روس".

 

وقال "كان الباص مجهزاً بمنظومة الكترونية متكاملة، كل ما بداخله باللمس، قام الخبراء الروس عقب نزولهم إلى الموقع، بتلقيم الصاروخ بالماء الثقيل، والعودة إلى المركبة التي وصلوا بها، وتحديد الهدف الذي سيطلق منه (كان الهدف حينها أحد مطارات السعودية)".

 

وأشار القيادي العسكري "عقب أن تم تحديد الهدف والموعد الزمني لاطلاق الصاروخ، غادر الروس مكان الحادثة إلى وجهة غير معلومة"، مؤكداً أن "مقاتلات التحالف رصدت موقع الاطلاق ووصلت إلى المكان وقصفته بالكامل ودمرت منصة الصاروخ الذي كان قد انطلق إلى وجهته"، حسب قوله.

 

التهريب عبر المهرة وارتيريا

من جانبه، كشف قائد عسكري في ألوية الصواريخ بوزارة الدفاع أن الدعم الإيراني واضح وبشكل لافت في مسألة تطوير المنظومة الصاروخية للميليشيا.

 

وقال قائد لواء صواريخ "سكود" سابقا بوزارة الدفاع والخبير بشؤون الصواريخ ومعلوماتها اللواء علي محسن ناصر، "نحن نعرف جيدا قدراتنا خلال الفترات الماضية، وأن الإيرانيين أرسلوا أعدادا من الحوثيين إلى حزب الله لتدريبهم".

 

وأضاف اللواء علي ناصر "الإيرانيون قاموا بتهريب أسلحة وصواريخ كبيرة عن طريق المهرة، وأيضا قاموا بإدخالها عن طريق إرتيريا من خلال ميناء مصوع، ولديهم قاعدة هناك".

 

وأوضح اللواء علي ناصر أن "إيران وميليشيا الحوثي يقومون بإدخال الصواريخ والأسلحة مفككة ورؤوسها مفصولة، والخزانات لوحدها والمحركات والوقود وباقي القطع، ويتم تركيبها في الداخل.

 

وأشار قائد لواء صواريخ "سكود" سابقا بوزارة الدفاع اللواء علي محسن ناصر إن " فترة رفع الصواريخ لا تستغرق أكثر من 7 دقائق فقط، بعد تحديد الهدف المراد استهدافه".

 

استصلاح الصواريخ

 

وبحسب القيادي العسكري المقرب من الحوثيين فإن الحوثيين نقلوا "عدة مرات صواريخ متوسطة المدى من محافظة المهرة كانت مدفونة في أماكن معينة، عبر طرق تهريب خاصة، إلى أماكن متفرقة في محيط العاصمة صنعاء".

 

وأضاف المصدر "تستغرق عملية تهريب الصواريخ أيام عدة، لكن من اثنين او ثلاثة صواريخ يتم استصلاح صاروخ واحد فقط، والبقية يتم الاستغناء عنها لعدم صلاحيتها".

 

وقال المصدر "كانت هناك صعوبة بالغة في الحصول على أماكن الصواريخ، وحصلت ضغوطات وتنازلات كثيرة قدمناها لـ"عفاش" مقابل الحصول على تلك الأماكن، لكنه كان يعطينا صواريخ أغلبها تالفة وبامكانياتنا نحاول اعادتها للخدمة".

 

أبو عمار العزي

يعد هذا الاسم، المطلوب الأول، لدولة الامارات العربية المتحدة وهو مسؤول كبير في ميليشيا الحوثي وخبير في صناعة واطلاق الصواريخ الباليستية قصيرة ومتوسطة المدى.

 

كان "العزي" وهو من أبناء محافظة صعدة (شمال) -معقل الميليشيا- العقل المدبر لعملية اطلاق صاروخ أرض - أرض "توشكا" الذي استهدف معسكر القوات الإماراتية في محافظة مأرب (شمال شرق) في 4 سبتمبر 2015، وتسبب في مقتل 45 جندياً إماراتياً.

 

ويعد العزي أيضاً مشرفاً عاماً ميليشيا الحوثي في محافظتي مأرب والجوف والأخيرة تعتبر حدودية مع المملكة العربية السعودية.

 

قتل العزي في وسائل إعلام تحالف دعم الشرعية مرتين، الأولى في التاسع من ديسمبر 2015 وبثت الخبر قناة "الإخبارية" السعودية، والثانية في السادس من فبراير 2016، ونشرت تفاصيلها في صحيفة "الوئام" السعودية الالكترونية.

 

تحدث إعلام التحالف العربي ان العملية الأولى التي قتل فيها "العزي" كانت إثر غارة جوية لمقاتلات التحالف استهدفت موكبه بين محافظة مأرب والجوف، في حين أن العملية الثانية والتي قتل فيها "العزي" أيضاً إثر اشتباكات مع المقاومة الشعبية في محافظة مأرب.

 

"العزي"، وحسب تأكيدات إعلاميين موالين لميليشيا الحوثي ما يزال حياً ويمارس مهامه كمشرف عام على جبهتي مأرب والجوف، ويتنقل بكل "سهولة" في مختلف مواقع الجبهتين، حسب قولهم.

عاجل: الحوثيون يحاصرون منزل نائب برلماني بصنعاء ويعتقلون عدد من الحراس.. شاهد مايحدث الان بصنعاء
شباب نيوز | 282 قراءة  |2019/06/16 21:08 PM
ورد الآن : مجزرة حقيقية بمحافظة جديدة انفجرت حرب طاحنة وسقوط قتلى وجرحى بالعشرات وتعزيزات عاجلة تصل الان .. شاهد
المراسل اليمني | 228 قراءة  |2019/06/16 21:49 PM
ورد الآن : بعد تلقيه دعوة خاصة للمشاركة في إنقلاب عدن .. طارق صالح يصدم الجميع ويوجه هذه الرسالة هامة لـ"انتقالي الجنوب" (تفاصيل) 
المراسل اليمني | 205 قراءة  |2019/06/16 20:33 PM
عاجل.. مسؤول حكومي يفاجئ الجميع ويكشف السبب الخطير والطارئ لمغادرة الرئيس "هادي" الرياض إلى أمريكا.. هل بسبب حالتة الصحية؟
شباب نيوز | 151 قراءة  |2019/06/16 21:32 PM